ستادكم Stadkom
على بركة الله وبمشيئته انطلق الموقع الالكتروني الجديد ستادكم (Stadkom) أطلقته مجموعة من الزملاء الإعلاميين الرياضيين الخبراء في مجال الإعلام الرياضي ليكون أحد أدوات الإعلام الجديد الذي أصبح في حياتنا المعاصرة بعد التطور الهائل في تكنولوجيا الإتصال والمعلومات وتدفق المعرفة يشبه تدفق الدم في الشرايين المزيد ...
اعلان 160*600
اعلان 160*600

الاتحاد والأندية

محمد جميل عبد القادر

لا شك أن العلاقة بين الاتحاد الأردني لكرة القدم والأندية المحترفة يجب أن تكون قوية فيها كل الوضوح والتعاون لأنهما يعملان معا من أجل كرة أردنية قوية .

ما لاحظناه مؤخرا أن هذه الأندية منقسمة بين مؤيد لاستئناف الدوري وآخرون غير مؤيدين لهذا الاستئناف نظرا للضائقة المالية التي تمر بها .

الشركة الراعية (المناصير) لم تجدد عقدها مع الاتحاد ولم يوفق الاتحاد حتى الآن بإيجاد بديل يعوض ما كانت تحصل عليه من المناصير ولسنوات عديدة .

الأندية هي عصب اللعبة واساسها وبدون أندية قوية لن تكون هناك منتخبات قوية قادرة على الإنجاز.

في عالم الكرة المتقدمة تعتمد الأندية على نفسها من خلال الاهتمام بإيجاد شركات راعية لها وهذا يحتاج إلى مختصين محترفين في الرعاية والتسويق و الإقناع على أن تكون هناك برامج كروية سنوية ثابتة وبطولات ثابتة خاصة بطولات الدوري.

إن إلغاء الدوري أو تأجيله لمدة طويلة يضر كثيرا بالدوري واللعبة والعاملين في مجالها من حكام ومدربين وإداريين وجمهور ومستوى بالإضافة إلى الأضرار التي تلحق بالمنتخبات الوطنية بكل فئاتها.

الأمر أيضا يؤثر على سمعة الكرة الأردنية التي وصلت مرحلة متقدمة من ملحق كأس العالم وغيرها .

هناك استحقاقات تنتظر المنتخب الوطني خاصة التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لكأس العالم في قطر ونهائيات آسيا في الصين .

بعض الأندية لم تستطيع جمع لاعبيها لأنهم لم يحصلوا على مستحقاتهم المالية منذ أشهر.

في المحصلة فإن الاتحاد مظلة كل الأندية مما يتطلب أن يجلس دائما مع الأندية للخروج بصيغة مرضية للجميع.

الأمور تحتاج إلى حلول طويلة المدى تعتمد على استراتيجية توفر كل احتياجات اللعبة المادية والمعنوية والمهنية وغيرها .

إن الظروف الحالية ظروف استثنائية على الجميع تحمل اعبائها.

*رئيس الاتحاد العربي للصحافة الرياضية

 

مقالات ذات الصلة
تعليقات
error: Content is protected !!