وكتب تركي آل الشيخ على صفحته الرسمية بموقع “فيسبوك”: “قررت بعد التفكير كثيرا تقديم استقالتي من الرئاسة الشرفية للنادي الأهلي الكبير.. وأن أعود لصفوف الجماهير مشجعا ومحبا”.

وأضاف: “حفظ الله مصر وشعبها الطيب ووفق الله الأهلي وكل أنديتنا العربية..”.

وأرفق رئيس هيئة الترفيه السعودية صورة من رسالة موقعة منه وموجهة إلى مجلس إدارة الأهلي المصري تفيد بقراره بالاستقالة.ولم يحدد آل الشيخ، سواء في المنشور على فيسبوك، أو في الرسالة سبب الاستقالة.

وكان رئيس هيئة الترفيه السعودية قد نشر في يناير الماضي رسالة أرسلها لإدارة الأهلي، يطالب فيها بالبت في استقالته من الرئاسة الشرفية للنادي، التي قدمها قبل أكثر من عام ونصف.

وجاء في خطاب آل الشيخ وقتها: “تشرفت بالرئاسة الشرفية الممنوحة لي من مجلس إدارتكم وتمنيت خدمة الكيان وسأظل إن شاء الله”.

وأكمل: “تقدمت رسميا بتاريخ 25 مايو 2018 باستقالتي من الرئاسة الشرفية للنادي ولم يتم إشعاري رسميا حتى اللحظة بقبول الاستقالة”.

ومرت علاقة تركي آل الشيخ بالنادي الأهلي بمراحل صعود وهبوط خلال العامين الأخيرين، قبل أن تستقر مؤخرا ويعلن عن تبادل الزيارات بينه وبين رئيس مجلس إدارة النادي محمود الخطيب.