وخلال مباراة بالدور التأهيلي للبطولة، طلب بينشيتري من الفتاة تقشير ثمرة موز له، وهو الطلب الذي وافقت عليه الفتاة في بادئ الأمر بتردد، وفقا لصحيفة مترو.

وتفاجأت جماهير مباراة بينشيتري أمام الكازاخستاني دميتري بوبكو في ملبورن، بطلب اللاعب الفرنسي من الفتاة، وهو طلب غير معتاد في ملاعب التنس.

وبدت الفتاة مرتبكة من الطلب، وسرعان ما تدخل حكم المباراة جون بلوم، ورفض طلب بينشيتري وأبلغه بأن عليه تقشير موزته بنفسه.

يذكر أن بطولات التنس تستخدم شبان وشابات للعمل داخل الملعب، بغرض جمع الكرات، ومساعدة اللاعبين بإعطائهم المشروبات والمناشف خلال الاستراحة بين الأشواط.

وازداد الموقف غرابة عندما واجه اللاعب الفرنسي معاناة بتقشير الموزة، مما أجبره على استخدام أسنانه في قطع رأس الثمرة.

وبالرغم من “دراما الموز”، استطاع المصنف رقم 229 الانتصار في المباراة بصعوبة، ليتأهل للدور الأول من أولى بطولات الغراند سلام.

وتستمر بطولة أستراليا المفتوحة حتى 2 فبراير المقبل.