ستادكم Stadkom
على بركة الله وبمشيئته انطلق الموقع الالكتروني الجديد ستادكم (Stadkom) أطلقته مجموعة من الزملاء الإعلاميين الرياضيين الخبراء في مجال الإعلام الرياضي ليكون أحد أدوات الإعلام الجديد الذي أصبح في حياتنا المعاصرة بعد التطور الهائل في تكنولوجيا الإتصال والمعلومات وتدفق المعرفة يشبه تدفق الدم في الشرايين المزيد ...
اعلان 160*600
اعلان 160*600

الحكام يرفضون مقترحات صوبر ويواصلون الاضراب

ستادكم -رفض الحكام التهديادات التي اطلقها أمين عام اتحاد كرة القدم سيزار صوب والتي وجهها للحكام خلال الاجتماع الذي عقد مساء أمس الثلاثاء بهدف ثني الحكام عن مواصلة الاضراب ، وبعد نقاش مطول اصر الحكام على بحصولهم على مستحقاتهم المالية المتراكمة منذ الموسم الماضي وما قبله، بالرغم من تنازلهم عن نسبة 75 % من المجمل إلى 50 % ،  من اصل ما يقارب من نصف مليون وهي اجور الحكام والمراقبين ، واقترح صوبر منحهم 35 ألف للطرفين ، ومع ذلك رفض الاتحاد مشيرا بأن الاتحاد يمر في ضائقة مالية ولا يستطيع تأمين هذا المبلغ الذي يصلى إلى حوالي 200 ألف دينار للحكام فقط من غير المراقبين فاصر الحكام على مواصلة الاضراب عن التحكيم سواء في بطولة الراحل العدوان التي تشهد تخبطات كبيرة في التحكيم الذي يتولاه حكام الفئات العمرية.

صوبر وبتلميحات مباشرة او بالغمز واللمز حاول تهديد الحكام في ظل اصرارهم على رفض التحكيم ، ففي المرة الأولى اشار إلى ان الاتحاد يستطيع احضار عددا من الحكام من الخارج لادارة مباريات الراحل العدوان بعد الاحتجاج المتكرر للأندية من سوء التحكيم، وعندها انبرى احد الحكام مستغربا من الاقتراح قائلا ما دام الاتحاد يملك الاموال لاحضار الحكام الاجانب فلماذا لا يسدد مستحقات الحكان، صوبر واصل التهديد ايضا عندما قال بأنه يستطيع اختراق الجسم التحكيمي وفك الاضراب من خلال استقطاب بعض الحكام بعد منحهم جميع مستحقاتهم المالية، وهذا ايضا لم يعجب الحكام عندما قال احدهم بأنه يتحدى نجاح هذا الاسلوب.

ومن غير شكوى الحكام تناول البعض الاساليب غير السليمة التي ينهجها اداري التحكيم ناصر درويش بتهديد الحكام من خلال توجيه مسؤولي المناطق او منه شخصيا ، وكذلك ابعادهم عن التحكيم الخارجي والغاء كتب تسهيل المهمات وغيره وذلك بمخاطبة مؤسساتهم والغاء تكليفهم، وقد اثار عيسى عماوي وفيصل شويعر مووضوع احالتهم على التحكيم دون سبب مقنع بحجة العمر وهذا الاخير لا يتعارض مع الفيفا، عندها استغرب صوبر هذه التصرفات وطلب من درويش مغادرة القاعة لكي يبوح الحكام بكل ما يجول في خواطرهم فوجهوا الكثير من الانتقادات لادارة التحكيم في الاتحاد، واوعز صوبر بعدم ارسال اي معلومة إلا من خلال كتب رسمية موقعة منه شخصيا او من ينوب عنه ، وطلب من الحكام في حال حصول مثل هذه التصرفات مخاطبته عبر ايميله الشخصي ، وكذلك تزويده بكتاب خطي حول قضية عماوي وشويعر..

عموما فوجئ الحكام اليوم بارسال شيكات لهم بمبالغ قليلة جدا ، فالحكم الذي له بذمة الاتحاد اكثر من الفي دينار منح 250 دينار والمراقب الذي له 9 الاف دينار منح 300 دينار وهذا لم يروق للحكام ومنهم من يرفض استلام المبالغ بانتظار جلسة الهيئة التنفيذية يوم الأثنين القادم حتى يتم نقاش موضوعهم في الجلسة ومنحهم ال50 % وخلاف ذلك فالاضراب سيبقى متواصلا.

مقالات ذات الصلة
تعليقات
error: Content is protected !!