ستادكم Stadkom
على بركة الله وبمشيئته انطلق الموقع الالكتروني الجديد ستادكم (Stadkom) أطلقته مجموعة من الزملاء الإعلاميين الرياضيين الخبراء في مجال الإعلام الرياضي ليكون أحد أدوات الإعلام الجديد الذي أصبح في حياتنا المعاصرة بعد التطور الهائل في تكنولوجيا الإتصال والمعلومات وتدفق المعرفة يشبه تدفق الدم في الشرايين المزيد ...
اعلان 160*600
اعلان 160*600

مجرد مقارنة اولية

د. فايز أبو عريضة

اعلنت وزارة الشباب عن عدد المشاركين في معسكرات الحسين للشباب ما يقارب (19 الف شاب وشابة) ضمن برامج مختلفة نفذتها كوادر الوزارة على مدار الشهرين الماضيين ،وهذه البرامج يجري العمل بها منذ فترات طويلة سواء في عهد المجلس الأعلى للشباب او في عهود متتالية للوزارة واجتهد الكثير في وصف البرامج والانجازات التي رافقت نتائجها .

ولكن هل قام الفريق باطلاعنا على نتائج مبنية على دراسات اجريت على تاثير هذه البرامج على مختلف جوانب شخصية المشاركين الثقافية والاجتماعية والبدنية والسلوكية وغيرها حتى نتعرف إلى مدى تحقيق الاهداف التي وضعت من اجلها هذه البرامج، والموضوع الاخر هلا اطلعتنا وزارة الشباب على الكلفة المالية التي رصدت وصرفت على هذه المعسكرات لنرى حجم الانفاق وبنوده اضافة إلي عينات المشاركين وبيانات أخرى تشمل الاعمار والجهات التي ينتمون اليها (المدارس والجامعات والمراكز الشبابية وألاندية وغيرها) وعدالة توزيعها على المناطق المختلفة، في المقابل نود ان نعرض لكم دراسة استطلاعية لمشتركي اكاديميات كرة القدم والعاب الدفاع عن النفس (تايكوندو، كراتيه وغيرها) وسباحة والعاب أخرى تنس ارضي وكرة سلة َباحصائية اولية بلغ عددالمشاركين ما يزيد عن (45 ألفا) موزعين على كافة مناطق المملكة حيث لا تخلو بلدةاو قرية نائية من نشاط في هذا المجال اوذاك ولا يدخل في هذه الدراسة منتسبي مراكز اللياقة البدنية وكلهم دفعوا مبالغ جراء المشاركة في هذه البرامج بلغت مئات الالوف من الدنانير وساهمت في تطوير قدرات المشاركين بدنيا ومهاريا وشاركهم أولياء امورهم في معظم نشاطاتهم وساهموا في تشجيع اطفالهم في قضاء اوقات فراغهم فيما يفيدهم وانعكس ذلك على شخصياتهم وسلوكهم في المنزل والشارع بموجت دراسات اجريت على عينة كبيرة ساهم أولياء الامور في الاجابة على جانب من الاستبيانات التي تتعلق بتحصيلهم العلمي والتعديل في سلوكهم من وجهه نظر أولياء امورهم وأجرى معنا فريق متطوع مختص في اختبارات قبلية وبعدية على عينة كبيرة للوقوف على تطور مستوى القدرات البدنية والمهارية للمشتركين ، وتشير النتائج الاولية إلى تطور ملموس في هذا الجانب اضافة إلى ان هذه الاكاديميات والمراكز الخاصة تعمل على ايجاد فرص عمل للكثير من الشباب وتساهم في تطوير مهاراتهم الحياتية والعملية ونترك الحكم المحايد للقارئ والمتابع على مدى جدوى هذه البرامج او تلك في غياب دراسات على برامج وزارة الشباب في حدود معرفتي وان وجدت هل ترى النور خارج اطار التصريحات في الاعلام والتي تتصف بالعمومية والاستعراضية؟.

*العميد السابق لكلية الرياضة بجامعة اليرموك

مقالات ذات الصلة
تعليقات
error: Content is protected !!