ستادكم Stadkom
على بركة الله وبمشيئته انطلق الموقع الالكتروني الجديد ستادكم (Stadkom) أطلقته مجموعة من الزملاء الإعلاميين الرياضيين الخبراء في مجال الإعلام الرياضي ليكون أحد أدوات الإعلام الجديد الذي أصبح في حياتنا المعاصرة بعد التطور الهائل في تكنولوجيا الإتصال والمعلومات وتدفق المعرفة يشبه تدفق الدم في الشرايين المزيد ...
اعلان 160*600
اعلان 160*600

رئيس نادي الوحدات يرفض سياسة الاقصاء ومستقبل الجهاز الفني تقرره الادارة

ستادكم -قال رئيس نادي الوحدات د.بشار الحوامدة : ” أعتقد انه لا يوجد هناك فائز وخاسر في نادي الوحدات، والجميع فائز في خدمة الصرح الوحداتي الكبير، في السابق خسرنا جولة، واليوم كسبنا جولة، والمقعد الإداري ليس حكرا على أحد، وبالنهاية سيأتي الدور على من يدير هذا النادي من بعدي، ونادي الوحدات مؤسسة كبيرة لا تعتمد على شخص بعينه، ولا يفوتني أن أقدم الشكر لرئيس وأعضاء الهيئة الإدارية السابقة لما قدموه للنادي خلال الدورة الإنتخابية السابقة، ودائما ما اكرر هذا الكلام وشكري للإدارات السابقة على عطائها بوفاء لنادي الوحدات”.

واضافما أريد توضيحه، انه نافسنا بالانتخابات في كتلتين، لكن الآن نحن مجلس إدارة وفريق عمل واحد، ولا يجب أن نتحدث بالسلبيات، بل نقدم الإيجابيات، ولا يجب الحديث عن المشاكل، بل تقديم الحلول، وما أريد أيضا التركيز عليه، انه خلال تشكيل الكتلة، وبعد الفوز بثقة الهيئة الهيئة العامة، قلت لا لسياسة الإقصاء بالمعنى الحرفي للكلمة، سنتعامل كمجلس إدارة وفريق واحد ومنسجم، وتحدثت الى الزميلين اللذين فازا أيضا بثقة الهيئة العامة من الكتلة المنافسة، وأبديا رغبة بالتعاون وهو ما أطمح له تحت سقف مجلس إدارة نادي الوحدات، وهناك كلمات للأسف تتكرر بين عمومية نادي الوحدات، اطمح الى إقتلاعها من جذورها في سياسة العمل الإداري لنادي الوحدات بالدورة الحالية، مثل إقصاء، الأقلية، مهمشين، ليس لنا دور ..الخ، والأهم أن نعمل بروح الفريق الواحد، والان نتطلع في الهيئة الإدارية الحالية الى تعظيم إيرادات نادي الوحدات، لذا من اليوم الاول الذي فزنا فيه بثقة الهيئة العامة بالإنتخابات، نفكر كيف نجلب الإيرادات لخزينة نادي الوحدات، وكيف نجلب دخلا إضافيا لنادي الوحدات، والأهم أن يكون دخلا ثابتا لا يعتمد على الفزعة، ويتخد من التخطيط منهجا واضحا، ويركز على التسويق بأنضج صوره، والإستثمار الأمثل لشعار النادي، فتح متجر بإسم نادي الوحدات، والتفكير نحو فتح متجر إلكتروني و”فيزيكال” في إحدى المولات، وأماكن محددة قريبة من الرياضيين، مما يحقق دخلا ثابتا للنادي.

وتابع : سنركز في الهيئة الإدارية الحالية، بان شعار النادي هو شرف نادي الوحدات، ولن نسمح لاحد بمس شعار النادي، ومن يريد العمل او الاستثمار من بوابته الرسمية، عبر اتفاقيات تنجز بالطرق الرسمية على طاولة نقاس الهيئة الإدارية، بالتأكيد سنرحب به، وسنوجه اهتمامنا صوب مجمع النادي الرياضي في منطقة غمدان، وتحديث أروقته بالشكل الذي يناسب حجم وقيمة وتاريخ وجماهيرية نادي الوحدات، وكذلك الاهتمام بملاعبه الخارجية، وتوفير مساحة رياضية وترفيهية للعائلات يصورة عصرية وحضارية.

وشدد الحوامدة على رمزية نادي الوحدات في قلب المخيم، قائلا: من كان يتحدث بالأمس عن رمزية نادي الوحدات بالمخيم، ممن كان يتحين الفرصة لإصطياد الأعضاء، ، ونتمنى أن تزورنا أرفع الشخصيات هنا في قلب مخيم الوحدات، جلالة الملك، رئيس الوزراء عمر الرزاز، رئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد الكرة سمو الامير علي بن الحسين، ونعتز بإستقبال أرفع الشخصيات الرسمية في مقر النادي بمخيم الوحدات.

وكشف الحوامدة : تحدثت الى أمين عمان على هامش الزيارة، وطالبت بتجديد عقد ايجار أرض مجمع النادي في منطقة غمدان التي تنتهي بعد سنتين، لمدة 10 او 20 عاما، وسيجري الحديث الرسمي خلال الفترة المقبلة، وهي خطوة مهمة لاستثمارات نادي الوحدات، وجلب المستثمرين في مجمعه الرياضي،

وبالنسبة لفريق الكرة الاول بنادي الوحدات، قال انا عادة لا أتدخل في الأمور الفنية، وأركز عملي وفريق الإداري نحو انجاز ما يلبي طموحات جميع الوحداتيين، لدينا جهاز فني مرتبط بعقد مع إدارة نادي الوحدات، نحترم ذلك، و نحترم ما قدمه وما سيقدمه للوحدات خلال هذه الفترة، وبالتأكيد سنقدم له كل الدعم، ومجلس الإدارة صاحب القرار في تجديد عقده من عدمه، ونترك الحديث فيه إلى وقته، وننظر الى تغليب مصلحة الوحدات في قراراتنا بما يخص جميع فرق ونشاطات النادي.

وأردف قائلا: الوحدات الآن قريب الى حد كبير من حلم الآسيوية، صحيح أن هناك فرق تزاحمنا على طريق اللقب، لكن سنمضي نحو تحقيق الحلم في مجلس إدارة نادي الوحدات، وطرحت فكرة على الزملاء مؤخرا، عند مناقشة قيمة جائزة اللقب القاري، وقلت لماذا لا يطرح مجلس الإدارة مثلا وضع نصف مليون دولار مكافاة اللاعبين في حال الحصول على اللقب، وبالتاكيد ستكون حافزا كبيرا للاعبين، وستزيد من فرص الحصول عليه، وجلبه الى خزينة النادي بعدما استعصى لـ10 نسخ ماضية، ونحن سندعم مدير نشاط الكرة، والجهاز الفني، واللاعبين بأقصى درجات الدعم، رغم العقبات واهمها المالية، وسنتعب كثيرا بالبداية، لنرتاح ويرتاح بال الوحداتيين فيما بعد، ودفع خطوات فريق الكرة نحو منصات التتويج المحلية والقارية.

 

مقالات ذات الصلة
تعليقات
error: Content is protected !!