ستادكم Stadkom
على بركة الله وبمشيئته انطلق الموقع الالكتروني الجديد ستادكم (Stadkom) أطلقته مجموعة من الزملاء الإعلاميين الرياضيين الخبراء في مجال الإعلام الرياضي ليكون أحد أدوات الإعلام الجديد الذي أصبح في حياتنا المعاصرة بعد التطور الهائل في تكنولوجيا الإتصال والمعلومات وتدفق المعرفة يشبه تدفق الدم في الشرايين المزيد ...
اعلان 160*600
اعلان 160*600

اليوفي بطلا لإيطاليا للمرة الثامنة تواليا

ستادكم – توج يوفنتوس بطلا للدوري الإيطالي لكرة القدم للموسم الثامن تواليا، بفوزه الصعب ،السبت، على ضيفه فيورنتينا بهدفين لواحد، في الأسبوع الثالث والثلاثين، ليحسم البطولة قبل خمس مراحل من النهاية.

ووسع يوفنتوس الذي عزز صفوفه في صيف العام الماضي بالبرتغالي كريستيانو رونالدو، الفارق مع مطارده ووصيفه في الموسم الماضي نابولي الى 20 نقطة، بينما تتبقى للأخير 18 نقطة كحد أقصى من ست مباريات حتى نهاية الموسم، أولها الإثنين عندما يستضيف أتالانتا.

وبعد مباراة تأخر فيها بهدف واحتاج الى نيران صديقة ليسجل هدف الفوز، عزز فريق “السيدة العجوز” رقمه القياسي في عدد ألقاب الدوري، وسيرفع كأسه للمرة الـ35، والخامسة تواليا مع مدربه ماسيميليانو أليغري.

وبحسمه اللقب قبل خمس مراحل، عادل يوفنتوس الرقم القياسي في إيطاليا الذي حققته سابقا ثلاثة أندية هي إنتر ميلان (موسم 2006-2007)، تورينو (1947-1948) وفيورنتينا (1955-1956).

كما حقق نادي مدينة تورينو رقما قياسيا في البطولات الوطنية الخمس الكبرى (إيطاليا، إسبانيا، ألمانيا، إنكلترا وألمانيا)، بإحرازه اللقب الثامن تواليا، متفوقا على الرقم السابق الذي كان يتشاركه مع ليون الفرنسي (سبعة ألقاب بين العامين 2002 و2008).

وثبت يوفنتوس هيمنته على كرة القدم المحلية بعد إحراز الثنائية في المواسم الأربعة الماضية، وهو تلقى هزيمتين فقط هذا الموسم (أمام جنوى في 17 آذار وسبال في 13 نيسان الحالي). لكن فريق “السيدة العجوز” لم يتمكن من فك النحس القاري الذي يلازمه منذ 23 عاما، وفشل في تحقيق لقب ثالث في المسابقة القارية الأم، دوري أبطال أوروبا، بعد 1985 و1996، اذ خرج من الدور ربع النهائي على يد أياكس أمستردام الهولندي، كما فقد يوفنتوس هذا الموسم لقبه في كأس إيطاليا بسقوطه بثلاثية نظيفة أمام أتالانتا في الدور ربع النهائي.

وكاد يوفنتوس يفرط اليوم بالفرصة الثالثة التي أتيحت له لحسم اللقب، اذ تأخر بهدف للصربي نيكولا ميلنكوفيتش (6) قبل أن يعادل النتيجة عبر البرازيلي أليكس ساندرو (37)، ويستغل النيران الصديقة في الشوط الثاني لتسجيل هدف التقدم عبر الأرجنتيني جرمان بيتزيا خطأ في مرمى فريقه (53) بعد تمريرة عرضية من رونالدو.  (ا ف ب)

مقالات ذات الصلة
تعليقات
error: Content is protected !!