ستادكم Stadkom
على بركة الله وبمشيئته انطلق الموقع الالكتروني الجديد ستادكم (Stadkom) أطلقته مجموعة من الزملاء الإعلاميين الرياضيين الخبراء في مجال الإعلام الرياضي ليكون أحد أدوات الإعلام الجديد الذي أصبح في حياتنا المعاصرة بعد التطور الهائل في تكنولوجيا الإتصال والمعلومات وتدفق المعرفة يشبه تدفق الدم في الشرايين المزيد ...
اعلان 160*600
اعلان 160*600

طريقة إقالة ابو عابد غير مناسبة وهل مالوش السبب ؟

ستادكم – ربما لم يتوقع اكثر المتشائمين أن يلجأ اتحاد كرة القدم إلى إقالة مدرب المنتخب الوطني جمال أبو عابد بهذه الطريقة المستعجلة التي شكلت مفاجأة كبيرة للشارع الكروي والمتابعين ، ويبدو أنها لم تشكل مفاجأة لاصحاب العلاقة والقرار ،اذا افترضنا أن التخطيط لإزاحة ابو عابد لم يأت من باب الصدفة اذا افترضنا أن المدير الفني في اتحاد كرة القدم بلحسن مالوش بدأ بالبحث عن مدير فني عقب الخلافات التي دارت بينه وبين جمال ابو عابد (صاحب الشخصية القوية) التي قد لا تروق للكثيرين في الاتحاد ،فاحضر البلجيكي فيتال بانتظار سقوط الضحية.
بالطبع  من حق اتحاد كرة القدم ان يقوم بإقالة أو تعيين أي مدرب بما يتناغم مع مصلحته وكذلك تطوير المنتخب الوطني وبما يضمن تحقيق نتاپج طموحة ،الا أن اللافت في الأمر استعجال قرار الإقالة أو ما اسماه إنهاء خدمات ولا فرق بينهما ، والتي جاءت عقب الخسارة الودية أمام لبنان ،فهل من المعقول أن لا يخسر اي فريق مباراة ودية تأتي في إطار رحلة الاستعداد لتظاهرة آسيوية كبيرة وهل كان بالإمكان الانتظار لحين الانتهاء من مباراة يوم غد مع المنتخب العماني فقد تتغير الصورة بعد تثبيت التشكيلة ،ناهيك عن أن سياسة الاتحاد انصبت منذ التعاقد مع الراحل محمود الجوهري على الاستعانة بمدربين محليين لمعاونة الجوهري بهدف اكتسابهم الخبرة لكي يتسلموا راية التدريب في المستقبل فتم الاستعانة بجمال ابو عابد وعبدالله ابو زمع.
ايضا طريقة الابعاد لم تكن مناسبة وغير معتادة مع المدربين المحليين ،فكان من الأفضل أن يتم استدعاء ابو عابد والطلب منه تقديم استقالته ، بالرغم من أن مسؤولية تطوير الفريق أو إخفاقه مسؤولية جماعية وربما كان يفترض إقالة الكادر بالكامل، اذا افترضنا أن البلجيكي فيتال هو شريك ايضا في إعداد الفريق.

مقالات ذات الصلة
تعليقات
error: Content is protected !!