ستادكم Stadkom
على بركة الله وبمشيئته انطلق الموقع الالكتروني الجديد ستادكم (Stadkom) أطلقته مجموعة من الزملاء الإعلاميين الرياضيين الخبراء في مجال الإعلام الرياضي ليكون أحد أدوات الإعلام الجديد الذي أصبح في حياتنا المعاصرة بعد التطور الهائل في تكنولوجيا الإتصال والمعلومات وتدفق المعرفة يشبه تدفق الدم في الشرايين المزيد ...
اعلان 160*600
اعلان 160*600

ألمانيا جاهزة لـ«كأس أوروبا 2024»

أبدى رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم راينهارد غريندل في مقابلة مع وكالة فرانس برس ثقته بأن الجدل الذي رافق قضية اللاعب مسعود أوزيل وقراره اعتزال اللعب مع المنتخب الوطني ردا على «العنصرية وعدم الاحترام» تجاهه، لن تؤثر على ملف ترشح بلاده لاستضافة كأس أوروبا 2024.
وأعلن لاعب خط وسط آرسنال الإنجليزي في أواخر يوليو اعتزاله اللعب دولياً، بعد الانتقادات الحادة التي وجهت إليه ولزميله لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي إلكاي غوندوغان، وكلاهما من أصول تركية، في أعقاب نشر صورة لهما مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال زيارة قام بها للندن.
وفي حديث لفرانس برس في موناكو، بدا غريندل (56 عاماً) مطمئناً حيال ملف بلاده، قائلا «كل من في الاتحاد الألماني لكرة القدم والاتحاد الأوروبي لكرة القدم يعرفني. لدي ثقة عميقة أن في إمكانهم وضع ذلك (قضية أوزيل) في نصابها الصحيح، لذا أعتقد أنه لن يكون هناك أي تأثير على عملية الترشح».
وكصحفي سابق، يدرك غريندل أنه لا يستطيع ببساطة النأي بنفسه عن قضية أوزيل رغم أهمية الترشح لاستضافة كأس أوروبا 2024 التي سيعلن عن الفائز بحق تنظيمها في 27 سبتمبر الحالي.
وكانت ألمانيا حققت نجاحاً لافتا في استضافة كأس العالم 2006، والبلاد مستعدة الآن لاستضافة جديدة، بحسب غريندل الذي قال «أعتقد أنه من الجيد لكرة القدم في أوروبا والاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن يتمتع البلد المضيف بالاستقرار السياسي والمالي والاقتصادي، وبأن يكون هناك الأمن الذي نتمتع به وأن يتمتع المضيف بالخبرة التي لدينا في تنظيم مثل هذه البطولة».
وشدد غريندل على الفوائد التي تعود على الاتحاد الأوروبي من الاستقرار السياسي والاقتصادي في ألمانيا، كما أن الاستقرار هو أمر اختاره الاتحاد الألماني من خلال تجديد ثقته بمدرب المنتخب يواكيم لوف.
وقرر الاتحاد الإبقاء على لوف، مدرب «الماكينات» منذ 2006، والالتزام بالعقد الذي مدده حتى 2022 قبل التجربة المخيبة في مونديال 2018.
وسيكون الاختبار المقبل للوف ورجاله في النسخة الأولى من دوري الأمم الأوروبية، حيث يبدأ مشواره غدا الخميس ضد فرنسا بطلة العالم في ميونيخ بتشكيلة دون أوزيل لكن بوجود غوندوغان، أحد «الناجين» من المشاركة الفاشلة في مونديال روسيا.

مقالات ذات الصلة
تعليقات
error: Content is protected !!